تقدير موقف بعنوان: جريمة اغتيال الشهيد مازن فقها دروس وعبر

تقدير موقف

منذ حدوث جريمة اغتيال الشهيد المعبد “مازن فقها”، ثارت العديد من التكهنات والآراء والتساؤلات حول الجهة المنفذة للعملية، وحول دور الاحتلال الإسرائيلي في تنفيذ العلمية، باعتبار أن الشهيد هو شخص مستهدف، تلقى العديد من التهديدات الإسرائيلية سواء بصورة مباشرة، أو غير مباشرة، ولكن كان السؤال المهم الذي يراود الجميع كيف استطاعت مخابرات الاحتلال الإسرائيلي الوصول للشهيد، وتنفيذ العملية في قلب غزة؟ وهل من قام بالعملية قوات خاصة إسرائيلية أم عملاء الاحتلال؟ إلا أن الإعلان عن اسم العميل قاتل الشهيد “فقها” قد أزال كل الغموض الذي أكتنف العملية، إلا أنه فتح الباب مجدداً حول ظاهرة العمالة في المجتمع الفلسطيني، والدروس والعبر التي يمكن استخلاصها من نتائج التحقيق في عملية اغتيال الشهيد فقها، وكيف يمكن معالجة ظاهرة العملاء؟

إعداد وتحليل/ أ. منصور أبو كريم

مدير دائرة البحث العلمي والدراسات- مركز رؤية

لتحميل تقدير الموقف إضغط هنا