التقرير السنوي حول الاعتداءات الإسرائيلية لعام 2015

2015

يستعرض التقرير أبرز الانتهاكات الإسرائيلية، ويلقي الضوء على النماذج الأكثر قسوة من الجرائم التي ارتكبتها قوات الاحتلال الإسرائيلي بحق السكان المدنيين في الأراضي الفلسطينية، من خلال شهادات الضحايا وشهود العيان، كما يرصد أبرز الهجمات التي أسفرت عن وقوع ضحايا.

ويظهر التقرير مواصلة قوات الاحتلال الإسرائيلي استهداف السكان المدنيين وممتلكاتهم في الأراضي الفلسطينية، وارتكابها المزيد من الانتهاكات لحقوق الإنسان وقواعد القانون الدولي، خلال العام 2015 م. كما يتناول التقرير جرائم القتل والاستخدام للقوة المفرطة والمميتة دون أي اكتراث بحياة السكان المدنيين، كما يثبت أن معظم الضحايا قتلوا في ظروف لم تشكل أي تهديد لحياة جنود الاحتلال. ثم يعرض التقرير خلاصة احصائية لمجمل الانتهاكات التي وقعت خلال الفترة المحددة.

 لقد بلغ إجمالي الاعتداءات الإسرائيلية على الأراضي الفلسطينية خلال عام 2015م حوالي 7291 اعتداءً، حيث نفذ الجيش الإسرائيلي 7068 اعتداءً اشتملت على عمليات قتل وإطلاق نار وتنفيذ عمليات هدم لمنازل ومنشآت واستدعاءات للتحقيق وعمليات اعتقال وأعمال دورية وتفتيش، وإقامة حواجز طيارة. كما نفذ المستوطنون 223 اعتداءً اشتملت على عمليات قتل وإطلاق نار واختطاف مواطنين وتعذيبهم وقطع طرق واقتلاع اشجار ورشق بالحجارة، وإقامة شعائر تلمودية، اضافة للمحاولات المستمرة للاستيلاء على منازل المواطنين وتنظيم مظاهرات تنادي بقتل العرب.

وقد أدت هذه الاعتداءات إلى ارتقاء164 شهيداً منهم 31 طفلاً و11 سيدة. قدمت الخليل العدد الأكبر من هؤلاء الشهداء حيث ارتقى منها 46 شهيداً، تبعتها محافظة القدس بـ 40 شهيداً أما قطاع غزة فقد جاء ثالثاً بـ 25 شهيدا، ثم محافظة رام الله 16 شهيداً ومحافظة نابلس15 شهيداً، ومحافظة جنين 11 شهيداً، اما محافظة بيت لحم فكانوا 7شهداء، و4 شهداء من باقي المحافظات.

وتجدر الإشارة الى أن شهر أكتوبر قد شهد أكبر عدد من الشهداء حيث ارتقى خلاله 65 شهيداً منهم (16 طفل و3 سيدات)، أما شهر نوفمبر فقد ارتقى فيه33 شهيدا منهم (6 أطفال و4 سيدات)، وشهر ديسمبر ارتقى فيه 38 شهيدا منهم (4 أطفال و3 سيدات).

ومن الملفت للانتباه أن الجيش الإسرائيلي قد اعتقل 950 طفلاً و126 سيدة من إجمالي 4359 معتقلاً، حيث كان عدد المعتقلين الاكبر من محافظة القدس الذي بلغ عددهم 1324 معتقلاً شملت (474 طفلا و85 سيدة) تلاها محافظة الخليل 1079 معتقلا وشملت (209 أطفال و18سيدة).

لقد شهد شهر نوفمبر أكبر نسبة للمعتقلين حيث بلغت 796 معتقلاً تلاها شهر ديسمبر الذي اعتقل فيه 679 معتقلاً، أما شهر أكتوبر فقد اعتقل فيه 571 معتقلاً.

كما سلم الجيش الإسرائيلي 527 استدعاءً لمقابلة المخابرات في مقراتها. وقد كانت اعلى نسبة استدعاءات في محافظة الخليل حيث بلغت 182استدعاءً، تلاها محافظة رام الله 80 استدعاءً.

أما على صعيد الأشهر فقد شهد شهر أبريل أكبر عدد من الاستدعاءات فقد بلغت 159 استدعاء أعقبه شهر مارس 52 استدعاءً.

ويذكر أن الجيش الإسرائيلي قد نفذ 286 عملية هدم شملت منازل وأجزاء من منازل ومنشآت صناعية وزراعية وخيم سكنية وبركسات وحظائر وآبار مياه، وقد شهدت محافظة القدس أكبر عدد من عمليات الهدم حيث بلغت 107 عملية هدم، أعقبها محافظة طوباس التي وصلت عمليات الهدم بها الى 68 عملية هدم. أما على صعيد الأشهر فقد شهد شهر أغسطس أكبر عدد من عمليات الهدم حيث بلغت 79 عملية هدم.

أما على صعيد عمليات التفتيش فقد نفذ الجيش الاسرائيلي 1451 عملية، ففي محافظة الخليل لوحدها 420 عملية تفتيش، جاءت بعدها محافظة القدس التي شهدت 246 عملية تفتيش واحتلت محافظة جنين المرتبة الثالثة حيث شهدت 183 عملية تفتيش.

لتحميل التقرير إضغط هنا